السبت 19 حزيران 2021

وزير التربية من السويداء تطوير التعليم يداً بيد مع المجتمع المحلي

وزير التربية من السويداء تطوير التعليم يداً بيد مع المجتمع المحلي

التقى وزير التربية الدكتور دارم الطباع ممثلي الجهات الاجتماعية غير الحكومية الداعمة للعملية التربوية في محافظة السويداء بحضور الرفيق فوزات شقير امين فرع الحزب ومحافظ السويداء همام صادق دبيات ورئيس مجلس المحافظة رسمي العيسمي. الوزير الطباع أكّد أهمية هذه المبادرات المجتمعية التي اختار أصحابها التعليم كخيار راق يساهم في إنجاح العملية التعليمية وخلق أجيال جديدة قادرة على بناء سورية وتطويرها ووضعها في مكانها المرموق. واستمع الطباع إلى مداخلات الحضور التي بدأتها مديرية الشؤون الاجتماعي إلى أهمية التعاون في بناء البشر بالتوازي مع بناء الحجر مؤكدة على ضرورة خلق تشاركية كاملة بين الشؤون الاجتماعية والتربية في نشاطات التدريب والتأهيل. بدوره بين الرفيق فوزات شقير أمين فرع الحزب إن ماعاشناه أمس من عرس وطني عكس تحرر ابناء الوطن من كل الضغوطات العالمية وما تمارسه وسائل الاعلام الخارجية المغرضة وهذا يعكس أهمية التربية الوطنية الصادقة التي تربى عليها أبناء الوطن. محافظ السويداء نوّه مرحباً بالوزير وبالجهات المعنية في اللقاء التي قدمت الكثير من الدعم للعملية التربوية منطلقة من مبدأ أهمية بناء الإنسان المزود بالعلم والمعرفة المساهم في إعمار الوطن وتطويره، كما أشار المحافظ إلى الجهود الكببرة التي تبذلها وزارة التربية ومديريتها في السويداء لتبقى العملية التعليمية في ألقها وزهوها. وتضمنت مطالب الحضور تصنيف عدد من المناطق على ساحة المحافظة كمناطق نائية من أجل دعمها بما يساهم في تسهيل عمل المدرسين. كما طالبوا بالإتفاق على أسس واضحة للاحتياج ليكون الدعم أكثر جدوى ودقة، وطالبوا أيضاً بتضمين التعليم عن بعد ضمن تراخيص التعليم الخاص والمساعدة في تأمين الاحتياجات الأولية للطلاب المبدعين لمساعدتهم في إنجاز أفكارهم وإبداعاتهم، ودعم التعليم الفني مهنياً ومعرفياً والربط الحقيقي مع سوق العمل. الوزير الطباع أكّد أن كل ماطرح من مداخلات ذو أهمية كببرة واعداً بدراستها والعمل على تنفيذها، كما أعلن قرب صدور قانون التعليم المهني ليصبح استثمارياً لدعم الطلاب والمعلمين وميزانية إداراته. وتشهد محافظة السويداء نشاطاً مجتمعياً كبيراً في دعم التعليم من خلال تقديم الدعم المادي للطلبة المحتاجين وتقديم الكتب والقرطاسية واللباس المدرسي وتسهيل النقل للمدرسين في عدد من المناطق إضافة إلى المساهمة في ترميم المدارس والمساهمة في تأمين احتياجاتها. حضر اللقاء مسؤولوا قطاع التربية في الدولة والحزب وعدد من أعضاء مجلس الشعب ومجلس المحافظة. البعث